قدرة أشعة الشمس على خفض خطورة الإصابة بمرض السرطان

دلائل جديدة على قدرة أشعة الشمس على خفض خطورة الإصابة بمرض السرطان

في حديث ومقالة للدكتور ميركول أفاد بأن التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة مفيد جدا لتجنب مرض السرطان .

وفي دراسات للمركز الكندي للسرطان أكدت بأن أشعة الشمس للبالغين تعتبر علاج فعال لتجنب الإصابة بمرض السرطان .

الدراسة أجريت على 1200 إمرأة في أعمار 55 سنة وأكثر، لمدة 4 أعوام ، الدراسة أجريت بمكمل يحتوي على كالسيوم و فيتامين د وأثبتت إنخفاض خطورة الإصابة بكل أنواع أمراض السرطان بنسبة 60 % عمن كانوا يتعاطون مسكنات placebo.

يقول د. ميركول أنه تلاحظ زيادة الإصابة بمرض السرطان في الأماكن التى يقل فيها ظهور اشعة الشمس .

حسب دراسات أجراها أخيرا د. أندرويل مع والتر ويليت ، برفيسور في علم الأوبئة والصحة في جامعة هارفارد ، فقد أفادا بأن جرعة 400 وحدة دولية ،الجرعة المتعارف عليها دوليا ، هي أقل من اللازم وأن الجرعة المناسبة هي 1000 وحدة دولية .

مع العلم بأن أكبر كمية متعارف عليها بانسبة للبالغين هي أقل من 2000 وحدة دولية .

أيضا بالنسبة للنساء الحوامل يجب أن تزيد الجرعة من 1500 الى 4000 وحدة دولية ( بعد مراجعة الطبيب المعالج ) وهو ما يعتبر جرعة آمنة .

مع العلم أنه تلاحظ أخيرا أنخفاض نسبة فيتامين د في الأطفال نظرا لعدم إهتمام الإمهات بالتغذية السليمة والتعرض الكافي لأشعة الشمس .

أهم الأغذية الغنية بفيتامين د هي أسماك الماكريل ، السردين ، السلمون ، اللبن منزوع الدسم ، زيت كبد الحوت ، البيض .

أهم مصادر الحصول على فيتامين د هو هرمونات الكلي ، هرمونات في الكبد ،هرمونات الغدة الجنب درقية

أ- هرمونات الكلي :

الكلي بها هرمونان :

1-هرمون أيريثروبويتين EPO

هو بروتين يحتوي على كربوهيدرات وهو يعمل في نخاع العظام لزيادة كرات الدم الحمراء . يحدث إفراز لهذا الهرمون عند حدوث أي إثارة مثل النزيف أوالصعود الى أماكن عالية.

هذا الهرمون له عدة وظائف :

– يساعد مرضى الإيدز على تحمل بعض الأدوية الخاصة بهاذا المرض.

– يساعد على التغلب على الأنيميا التى تنتج عن إستخدام العلاج الكيميائي لمرضى السرطان

– يساعد الأكسجين في التدفق الى الدم .

2- هرمون الكالسيترول ( هوالشكل الفعال لفيتامين د)

وهو يتكون من الكالسيفيرول (فيتامين د3) الذي يصنع في الجلد عند التعرض لأشعة الشمس

كالسيفيرول في الدم يتحول الى فيتامين نشط في مرحلتين : يتحول في الكبد الى 25(يد ا) فيتامين د الذي يحمل الى الكلي (يتصل بالجلوبين في مصل الدم ) ويتحول الى كالسيتيرول ،الخطوة الأخيرة يتم تنشيطها بواسطة هرمون الغدة الجنب الدرقية PTH .

ينشط الكاليستيرول في : خلايا الأمعاء لتحسين إمتصاص الكالسيوم من الغذاء .

الكاليستيرول يدخل الخلايا وإذا كان هناك مستقبل الهرمون (خلايا الأمعاء تقوم بذلك ) فإنه يلتصق بها.

نقص هذا الهرمون يؤدي الى تشوه العظام ويسبب الكساح للاطفال و ضعف العظام ومايسمى لين العظام للبالغين.

السبب الرئيسي الغالب هو نقص كميات الفيتامين في الطعام أو عدم التعرض الكافي للشمس .

إلا أنه في بعض الحالات الوراثية النادرة ينتج نتيجة طفرتان لجينات وراثية لأنزيم الكلى تحول 25 (يد أ) د3 الى الكاليسترول .

في حالات نادرة أخرى كساح العظام ينشأ بوراثة تلف عدد 2جين لمستقبل هرمون الكاليستيرول .

ب- الجلد : عندما يتعرض الجلد الى أشعة الألترفايولينت فإن الأخيرة تثير الديهايدروكوليسترول (أحد مشتقات الكاليسترول ) الى كالسيفيرول فيتامين د3 . كالسيفيرول ينتقل في الدم الى الكبد حيث يتحول الى كليستيرول 1.25(يد أ )2 فيتامين د3 . الخطوة الأخيرة تتم بواسطة هرمون الباراثيرويد الذي تفرزه الغدة الجنب درقية والتى تعمل على تنظيم تمثيل الكالسيوم .

ينصح د ميركول الى ضرورة الإهتمام بقياس مستوي فيتامين د في الجسم وأنه عند التعرض الكافي لأشعة الشمس لمدة لاتقل عن 20 دقيقة لأشعة الشمس يوميا لأصحاب البشرة البيضاء واكثر من ذلك لأصحاب البشرة الداكنة .

ضرورة التنبيه أنه مع ضرورة التعرض لأشعة الشمس يجب أيضا ضرورة تجنب تعرض الجلد للأذى (حرق الجلد) وهناك دراسات أنه عند التعرض المفرط لأشعة الشمس فقد يصاب الإنسان بمرض السرطان .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: